الدكتور احمد جمال ماضى ابو العزايم يستقبل مرضاه بمستشفى دار ابو العزايم بالطريق الدائرى - امام كارفورالمعادى - خلف نادى الصيد الجديد - منطقة السبعين فدان - المقطم خدمة 24 ساعة كما يوجد خدمة طوارىء نفسية

Dr . Ahmed Gamal AbouElazayem With

Dr. Ghada Wali, Minister of Social Solidarity

 Dr.Ahmed Gamal Mady Abou-Elazayem Website

Dar Abou-Elazayem Hospital  - Elmokattam - cairo

الدكتور احمد جمال ابو العزايم يستقبل جميع مرضاه بمستشفى دار ابو العزايم للطب النفسى وعلاج الادمان بالمقطم

للحجز والاستعلام على موبايل : 01000048807 - او اى خط ارضى : 27292701 -02

اخر تعديل  للموقع يوم الاحد الموافق 13 اغسطس 2017

khantry design

 

موقع عائلة ابو العزائم

ملحوظة : هذه الاعداد من يوم وضع العداد 28/1/2012

mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم159
mod_vvisit_counterالأمس236
mod_vvisit_counterهذا الأسبوع819
mod_vvisit_counterالأسبوع الماضي1513
mod_vvisit_counterهذا الشهر5561
mod_vvisit_counterالشهر الماضي7314
mod_vvisit_counterكل الأيام599352


 

نستقبل استشاراتكم ويسعدنا تواصلكم معنا على البريد الالكتروني :
emrcwfmh@gmail.com بريد أ.د / احمد ابو العزايم
 

 

مرحلة الطفولة وعلاقتها بالادمان PDF طباعة إرسال إلى صديق
الكاتب Administrator   
الخميس, 12 يناير 2017 15:42

مرحلة الطفولة  من المراحل الهامة التي يمر بها الفرد في حياته ، وما يتلقاه الفرد خلالها من رعاية وأسلوب تنشئة يؤثر على بقية مراحل حياته التالية وعلى رؤيته لذاته ورؤيته  للعالم.

     وإساءة المعاملة بالطفولة سواء كانت جسمية أو عاطفية أو جنسية أو إهمال عاطفي أو بدني  من الخبرات السلبية التي تترك  آثار  لاحقة بعيدة الأثر ، فإساءة معاملة الطفل تخلف ندبات مستترة قد تعبر عن نفسها في صور سلوكية متعددة  مثل عدم الإحساس بالأمان  ، انخفاض تقدير الفرد لذاته ن السلوك التدميري  ، والمضاد للمجتمع ، السلوك الانسحابي  ، فقدان المهارات  اللازمة ، للنمو ، وإدمان المواد المخدرة والكحول 0(Dianne J;1991;P2).

      والدراسات  المحلية على ندرتها تؤكد ذلك ، ففي نتائج بحث عادل عبد لله أشار الى أن الجو الأسري  للمتعاطين  والمدمنين ملء بالمشاحنات  والانفصال والطلاق وأن أسرهم مفككة متصدعة لا يوجد بين أفرادها تواصل آنساني ونشأؤوا محرومين من السعادة والحب والعطف ولم يشعروا بالمن .( عادل عبد الله ،  1989  ، ص  460  )  .

     كما  أظهرت  النتائج  في البحوث الأجنبية أن المدمنين  ممن أسيء  إليهم  بالطفولة  كانوا  أكثر ميلا لاظهار  نزعات تدميرية تجاه أنفسهم وتجاه الآخرين ، أضاف الى ذلك وجد ارتباط دال بين التعرض للإساءة الجنسية أو البدنية وبين زيادة معدلات الأفكار الانتحارية ومحاولات الانتحار والأفكار ذات النزعة للقتل  والحوادث المرتبطة .(Mathew Schiff,1993,pp 131-141)ويوضح ذلك أن كلا من ادمان المواد المخدرة  وإساءة المعاملة بالطفولة لهما أسباب متشابكة ، وعلى ذلك فان البرامج العلاجية لهم يجب أن تراعي ذلك التشابك  (Dianne J ;1991).

(1)دراسة عادل عبد الله 1989  والتي تناولت الحرمان الموقت من الوالدين وعلاقته بإدمان الهيروين حيث أشارت في نتائجها من تحليل استجابات  المجموعة لاختبار تفهم الموضوع-  أن الجو الأسري لمجموعة تعاطي الهيروين ملء  بالمشاحنات والانفصال والطلاق وهي أسر مفككة متصدعة  لا يوجد بين أفرادها  تواصل أنساني ونشأؤوا محرومين من السعادة والحب والعطف ولم يشعروا  الأمن ( عادل عبد الله 1989 ، ص 450 460 ) .

 وفي دراسة فرج طه وآخرين  1990  )  بعنوان " التورط  في المخدرات دراسة نفسية  اجتماعية " والتي تمت على عينة مصرية من الطلاب ونزلاء السجون ومرتادي المصحات للعلاج من الادمان ، هدفت الدراسة الى التعرف على  العوامل والجوانب النفسية والاجتماعية والبيئية المرتبطة بالتورط في المخدرات ، وقد استخدمت الدراسة استمارة استقصار ومقياس لمفهوم الذات واختيار اليد الاسقاطي 0

 

     ومن نتائج الدراسة  كانت نسبة قسوة الوالد في تربية الابن دالة لدى مجموعة مرتادي المصحات العلاجية حيث وصلت النسبة الى (7ر26%)  بينما وصل الاحتمال عند مجموعة الطلاب(8ر10%) وذلك في مقابل  (9ر16%)  عند  مجموعة السجناء 0 وكان الفارق دالا الى حد كبير ( مستوى 01ر) ، كما أشارت النتائج الى زيادة اضطراب مفهوم الذات السرية لدى  مجموعة السجناء ومرتادي مصحات العلاج من الادمان بشكل دال إحصائيا عن مجموعة الطلاب ومما يدل على ضعف الوفاق بين المتورط في المخدرات وأسرته وقلة الدفء العاطفي بينهم مما يشير الى خبرات طفليه  غير سعيدة مع أفراد أسرته (فرج طه وآخرون ، 1990 ، ص ص 262 269)

 وفي دراسة شردان 1995  ((sheridanالتي  تمت على عينة من 81  مسجونا أكملوا فيها استخبار للعوامل الديموجرافية والخلفية الأسرية ومقاييس فرعية للمشكلات المتعددة  وأسئلة تتعلق بإساءة المعاملة والإهمال بالطفولة ومقاييس لإدمان الكحول والمواد المخدرة .  أوضحت النتائج أن اساءة المعاملة والإهمال بالطفولة يرتبط ارتباطا إيجابيا مرتفعا بإدمان المواد المخدرة في مرحلة الرشد(Tracy  Simpson; 1994 ; pp. 347  - 358 )  وتكاد  تتفق البحوث  على أن اساءة المعاملة بالطفولة  بوجه عام هي منبأ دال لاحتمال ادمان الفرد للمواد المخدرة بالرشد

2- ارتباط إساءة المعاملة بالطفولة لدى المدمنين ببعض المتغيرات والسمات النفسية والدراسات  التي تناولت بحث هذا الموضوع غير عربية وبحثت في مدى تأثير وجود تاريخ لاساءة المعاملة بالطفولة لدى المدمنين  على زيادة  حدة المعاناة النفسية والاضطرابات  الشخصية والنفسية لديهم

 وممن درسوا هذه العلاقة : ديفيد برشتين David,B 1998  حيث درس أثر اساءة المعاملة بالطفولة عند المدمنين على المواد المخدرة على وجود اضطرابات  بالشخصية لديهم واستعان باختبار " صدمات الطفولة CTQ  لقياس اساءة المعاملة بالطفولة      

(3)وفي  دراسة مهمة لسكيف وكافايالو  (Schiff & Cavaiola ) 1993   : بحثت الدراسة  أثر اساءة المعاملة بالطفولة " الجنسية والبدنية " على سلوكيات  العنف لدى المراهقين  المدمنين  على المواد المخدرة وكانت العينة تتكون من مراهقين أسيء اليهم ومراهقين لم يسأ اليهم وكليهما  من مدمني  المواد المخدرة 0 أظهرت النتائج أن المدمنين ممن أسيء اليهم  بالطفولة كانوا أكثر ميلا لاظهار نزعات تدميرية تجاه  أنفسهم وتجاه الاخرين ،  كما وجد ارتباط دال بين التعرض للإساءة الجنسية أو البدنية وبين زيادة معدلات الأفكار  الانتحارية ومحاولات الانتحار ، كما لوحظ أن المجموعة التي تعرضت للإساءة كانت أكثر مداومة على العلاج من الادمان  

(Schiff, 1993, pp.  131 – 141) 

ارتباط أنواع معينة من اساءة المعاملة  بالطفولة بالإدمان ووجود اضطرابات  نفسية وشخصية لدى المدمنين  معظم الدراسات  السابقة وخاصة الأجنبية  ركزت  على الاساءة الجنسية   Sexual Abuse  في الطفولة وارتباطها  بالإدمان اللاحق أو بوجود اضطرابات  نفسية لدى  المدمنين  تميزهم عن الذين لم يتعرضوا لاساءة جنسية بفترة الطفولة من تلك الدراسات :-

دراسة هولمزHolmes, William  1997   وتكونت عينته من 95  رجلا من المدمنين على المواد المخدرة من المصابين بمرض فقدان المناعة الطبيعية " الايدز "      أوضحت النتائج وجود تاريخ للإساءة الجنسية بالطفولة لدى 19 فردا منهم وحدوث هذه  الاساءة في سن مبكرة (1ر8عاما) وقرر نسبة من هؤلاء وجود  علاقة جنسية شفهية أو شرجية وأثبتت المعاملات الإحصائية وجود ارتباط دال  بين الاساءة الجنسية بالطفولة والإدمان اللاحق على المواد المخدرة  (Holmes; 1997 ; pp:414 – 419)

 هو نفس ما توصل أليه ويلسناك  Wilsnack  1997  في دراسته حول الاساءة الجنسية بالطفولة والاعتماد اللاحق  على المواد النفسية لدى النساء ، وأثبتت النتائج أن النساء اللائى تعرضن لاساءة جنسية خلال الطفولة قد أقررن بشكل دال وجود ادمان للكحول والمواد المخدرة ووجود أعراض الاكتئاب والقلق ووجود  آلام  تمنع  حدوث  الجماع ، وترجح الدراسة أن خبرات النساء بالإساءة الجنسية بالطفولة  عامل  يزيد  من خطورة  الادمان على المواد النفسية وظهور علامات الاضطراب النفسي واضطراب الوظيفة  الجنسية  بمرحلة الرشد(Sharon  Wilsnack;  1997 ; pp264-271 )

 بينما توصل ديفيد برشتين   David , B 1998  في دراسته  الى أن الاساءة الجنسية لا ترتبط بأي من اضطرابات الشخصية لدى المدمنين وارتبطت الاساءة البدنية بالشخصية المضادة للمجتمع والسادية كان أشار الى أن الاساءة العاطفية ترتبط بالشخصية الفصامية  النمط والبارانويدية  وعدم  الاستقرار  الوجداني  والقلق وكان الإهمال العاطفي منبأ للشخصية  الفصامية والانعزال العاطفي  عند المدمنين وارجع  عدم وجود  ارتباط  للإساءة الجنسية باضطرابات الشخصية عند المدمنين الى أن العينة أغلبها من الذكور(David , B, 1998 p30  وتوصل سمبسون  (Simpson 1994) الى أن الرجال والنساء من المدمنين على المواد المخدرة الذين أقروا وجود اساءة جنسية وبدنية Physical & seual abuse شاعت بينهم الاضطرابات النفسية عن أولئك الذين لم يقروا وجود مثل هذه الإساءة(Tracy Simpson , 1994 ,pp  347  -  358 )

وفي دراسة مصرية وجد ارتباط وجود تاريخ للإساءة بمرحلة الطفولة  عند المدمنين على المواد المخدرة بشيوع الاضطرابات السلوكية والنفسية والشخصية  لديهم  وبخاصة الاكتئاب  والانحراف  السيكوباتي  ومحاولات الانتحار واضطراب  الحياة الزوجية 0وأشارأبحث الى أن هناك أنواع  من اساءة المعاملة في الطفولة  ذات ارتباط أكثر من غيرها بالإدمان وبالاضطرابات النفسية لدى المدمنين وأكدت  على ارتباط  الاساءة الجنسية والبدنية أكثر  من غيرهما  بالاضطرابات النفسية والشخصية لدى مدمني المواد المخدرة 0

 

انشر الموضوع على :

Deli.cio.us    Digg    reddit    Facebook   

التعليقات

لا تعليقات ... كن أول من يعلق

إضافة تعليق جديد

 
 
 
 
 
 

.... التعليقات لا تعبر بالضرورة عن رأي الصحيفة

 
 
| أرسل استشارة اون لاين | مكتبة الفيديو | مكتبة الصور | مشكلات الادمان | المشكلات النفسية | مستشفى دار ابو العزايم بالمقطم | السيرة الذاتية | الرئيسية |
تصميم وتنفيذ اسلام التركى : 01141058001
www.Abouelazayem.com.com