الدكتور احمد جمال ماضى ابو العزايم يستقبل مرضاه بمستشفى دار ابو العزايم بالطريق الدائرى - امام كارفورالمعادى - خلف نادى الصيد الجديد - منطقة السبعين فدان - المقطم خدمة 24 ساعة كما يوجد خدمة طوارىء نفسية

Dr . Ahmed Gamal AbouElazayem With

Dr. Ghada Wali, Minister of Social Solidarity

 Dr.Ahmed Gamal Mady Abou-Elazayem Website

Dar Abou-Elazayem Hospital  - Elmokattam - cairo

الدكتور احمد جمال ابو العزايم يستقبل جميع مرضاه بمستشفى دار ابو العزايم للطب النفسى وعلاج الادمان بالمقطم

للحجز والاستعلام على موبايل : 01000048807 - او اى خط ارضى : 27292701 -02

اخر تعديل  للموقع يوم الاحد الموافق 13 اغسطس 2017

khantry design

 

موقع عائلة ابو العزائم

ملحوظة : هذه الاعداد من يوم وضع العداد 28/1/2012

mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم159
mod_vvisit_counterالأمس236
mod_vvisit_counterهذا الأسبوع819
mod_vvisit_counterالأسبوع الماضي1513
mod_vvisit_counterهذا الشهر5561
mod_vvisit_counterالشهر الماضي7314
mod_vvisit_counterكل الأيام599352


 

نستقبل استشاراتكم ويسعدنا تواصلكم معنا على البريد الالكتروني :
emrcwfmh@gmail.com بريد أ.د / احمد ابو العزايم
 

 

حقوق الأبناء على الآباء


 يقول  العقاد حول مفهوم الحقوق التي للأبناء  على الآباء في ص 125 ، ص 126 " ربما سبق الى الخاطر في عصرنا هذا  أن البر  بالأبناء لا يحتاج الى وصية دينية كوصية الأبناء بالآباء لما ركب في طباع  الأحياء من حب البنين والرقة لصغار الأطفال  على  العموم ألا أن أحوال الأمم وأحكام شرائعها  قبل الإسلام تنبئ  عن مسيس الحاجة الى هذه  الوصية ، لأن  أخطاء  العرف الشائع فيها كانت أشد من أخطاء العرف الشائع  في معاملة الأبناء للآباء0 فكان الولد في الشريعة الرومان بمثابة العبد الذي يملكه  والده ويتعرف فيه برأيه  في كل ما يرتضيه له قبل بلوغ رشده 0
 وكانت شريعة حمور ابي توجب على الأب الذي يقتل ولد الغيره أن يقدم ولده لأبي  القتيل يقتص منه بقتله0 وكان اليهود ويقتلون الأبناء والبنات مع أبيهم إذا جنى الأب جناية لم يشتركوا فيها ولم يعلموها 0.
 ومن ذلك ما في الإصحاح السابع  من كتاب يشوع حين اعترف عخان بن زارح  بسرقة الرداء النفيس والفضة :

" فارسل  يشوع  رسلا فركبوا  الى الخيمة وإذا هي مطمورة في  خيمته والفضة تحتها ، فأخذوها من وسط الخيمة وأثوابها الى يشوع والى جميع بني إسرائيل  وبسطوها  أمام الرب 0 فأخذ يشوع عخان بن زارح والفضة والرداء ولسان الذهب وبنيه وبناته وبقره وحميره وغنمه وخيمته وكل ماله وجميع بني إسرائيل  معه وصعدوا بهم الى وادي عجور فقال يشوع : كيف  كدرتنا يكدرك  الرب في هذا اليوم ؟  فرجمه جميع بني إسرائيل بالحجارة وأحرقوهم  بالنار ورجموهم بالحجارة وأقاموا فوق  رجمه  حجارة عظيمة الى هذا اليوم ، فرجع الرب عن حمو غضبه "

 

أما عرب الجاهلية  الذين  نزل فيهم القرآن الكريم فقد أبيح بينهم قتل الأولاد وجرت بينهم شريعة  النار من الابن بذنب أبيه مجرى العرف المحمود0
فلما جاء الإسلام أثبت للولد حقا في الحياة والملك كحق أبويه ، شرع له مولده  حقوق الرضاع والحضانه ، وكان أبر بالأبناء من آبائهم وأمهاتهم ، لأنه  كان يأخذ  العهد عليهم ألا يقتلوا أبناءهم ويحميهم بما لا يحتمون منه بحنان الأبوة والأمومة قال تعالى : " يا  أيها النبي إذا جاءك المؤمنات يبايعنك على أن لا يشركن بالله وشيئا ولا  يسرقن ولا يزنين ولا يقتلن أولادهن .0" الممتحنه : 12

وقال جل وعز : " قد خسر الذين قتلوا أولادهم سفها  بغير علم " الأنعام : 140  وقال : " ولا تقتلوا أولادكم  خشية إملاق نحن نرزقهم وإياكم " الإسراء : 31

انشر الموضوع على :

Deli.cio.us    Digg    reddit    Facebook   

التعليقات

لا تعليقات ... كن أول من يعلق

إضافة تعليق جديد

 
 
 
 
 

.... التعليقات لا تعبر بالضرورة عن رأي الصحيفة

 
 
| أرسل استشارة اون لاين | مكتبة الفيديو | مكتبة الصور | مشكلات الادمان | المشكلات النفسية | مستشفى دار ابو العزايم بالمقطم | السيرة الذاتية | الرئيسية |
تصميم وتنفيذ اسلام التركى : 01141058001
www.Abouelazayem.com.com